السبت 27 ربيع الأول 1439 الموافق 2017-12-16

تأسيس الجمعية

انطلاقا من ظهور الحاجة إلى وجود هيئة إدارية من النحالين تهتم بتنظيم أمورهم المهنية وتوجههم نحو الطريق الأمثل للاستفادة من الموارد المتاحة لديهم. كما تعمل على تطويرهم وتأهيلهم بصورة مستمرة وتطلعهم على كل جديد في هذه المهنة  ليواكبوا التطور العالمي لهذه المهنة تم إنشاء جمعية النحالين التعاونية بالباحة، حيث تعتمد شريحة كبيرة من المجتمع السعودي على تربية النحل ومنتجاته وتعتبره كمصدر أساسي أو إضافي للدخل إذ يقدر عدد مربين النحل في المملكة بحوالي خمسة آلاف نحال يمتلكون ما يقارب من مليون طائفة نحل، بالإضافة إلى العدد الكبير من تجار العسل الذين يتاجرون في العسل المنتج محليا والعسل المستورد الذي تصل الكمية المستوردة منه إلى  عشرة آلاف طن سنويا.

ونتيجة لازدحام العديد من النحالين على المراعي المحدودة وكذلك ما يواجهه النحالون من صعوبات عند التنقل بنحلهم، إضافة إلى انتشار العديد ممن يتاجرون بالعسل من دون المختصين، وعدم مقدرة النحالين على تسويق المنتجات النحلية غير العسلية نتيجة انخفاض الكميات المنتجة؛ كان لا بد من الشروع في العمل التعاوني للنحالين لتتظافر الجهود لحل تلك المشاكل، وتتوزع المهام فيما بينهم ليساهم الجميع في تسهيل مهنة النِحالة؛ ليسهموا في رفع سمعة العسل السعودي في المملكة.

لقد اسست جمعية النحالين التعاونية بمنطقة الباحة في المملكة كأول جمعية نحالين تعاونية  في 2/ 2/ 1429هـ  بحضور العديد من النحالين من مناطق المملكة المختلفة، تحت إشراف وزارتي الشئون الاجتماعية والزراعة وسجلت في وزارة الشؤون الاجتماعية بسجل إشهار رقم (7111570210)، واتخذت من منطقة الباحة المقر الرئيس لها؛ حيث تعتبر المنطقة المتوسطة لمجموعة من المناطق النحلية في المملكة، واستمرت تعمل على خدمة قطاع كبير من النحالين على مستوى المملكة إلى الوقت الحالي، ولقد وصل عدد أعضاءها (107) عضواً، وللجمعية العديد من المشاريع المنفذة سواء بدعمها بصفة رئيسية أو تنفذها بالمشاركة وسيتم التطرق لكل مشروع على حدة، كما تحظى الجمعية باهتمام العديد من الجهات الحكومية والخاصة مما مكنها من تحقيق كافة التطلعات المنشودة، والمضي قدما نحو تحقيق أهدافها واستشرف غدٍ مشرق. ولدى الجمعية الاستعداد التام لفتح فروع لها في المناطق المختلفة من المملكة والإشراف عليها، في حال توفر (50) خمسين نحال لديهم الرغبة في فتح فرع ولديهم الاستعداد لخدمة الفرع وإدارته.